موقع فضيلة الشيخ  
سعــد الشــال
موقع فضيلة الشيخ سعد الشال
الجمعة 29 أغسطس 2014

جديد الأخبار والفتاوى
جديد المرئيات
جديد الصوتيات

تم افتتاح قناة الشيخ سعد الشال



التقويم
29 أغسطس 2014
سحنثرخج
1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031

جديد الصور

جديد الأخبار والفتاوى

جديد المرئيات

جديد الصوتيات

المتواجدون الآن


المرئيات الاكثر تنزيلاً

المرئيات الافضل تقييماً

المرئيات الاكثر مشاهدةً

تغذيات RSS


العنوان إستماع حفظ
0001 - صحابة الرسول عليه الصلاة والسلام إستماع حفظ
0002 - الهداية والمهتدون إستماع حفظ
0003 - الإخلاص – قصة نوح عليه السلام إستماع حفظ
0004 - نصائح للحجاج إستماع حفظ
0005 - الفتن والمخرج منها إستماع حفظ
العنوان إستماع حفظ
1 - الشريط الأول إستماع حفظ
2 - الشريط الثانى إستماع حفظ
3 - الشريط الثالث إستماع حفظ
4 - الشريط الرابع إستماع حفظ
5 - الشريط الخامس إستماع حفظ
العنوان إستماع حفظ
01 - الشريط الأول إستماع حفظ
02 - الشريط الثانى إستماع حفظ
03 - الشريط الثالث إستماع حفظ
04 - الشريط الرابع إستماع حفظ
05 - الشريط الخامس إستماع حفظ
العنوان إستماع حفظ
01 - الشريط الأول إستماع حفظ
02 - الشريط الثانى إستماع حفظ
03 - الشريط الثالث إستماع حفظ
04 - الشريط الرابع إستماع حفظ
05 - الشريط الخامس إستماع حفظ
العنوان إستماع حفظ
1 - الشريط الأول1 - الشريط الأول إستماع حفظ
2 - الشريط الثانى2 - الشريط الثانى إستماع حفظ
3 - الشريط الثالث3 - الشريط الثالث إستماع حفظ
4 - الشريط الرابع4 - الشريط الرابع إستماع حفظ
5 - الشريط الخامس5 - الشريط الخامس إستماع حفظ
العنوان إستماع حفظ
01 - مقدمة المؤلف الأصولية إستماع حفظ
02 - كتاب الطهارة ، كتاب الوضوء إستماع حفظ
03 - غسل الكفين إستماع حفظ
04 - المسح على العمامة إستماع حفظ
05 - الموالاة فى أفعال الوضوء إستماع حفظ
العنوان إستماع حفظ
001 - نكاح المتعة إستماع حفظ
002 - نكاح المحرم وخطبته إستماع حفظ
003 - باب الخطبة على خطبة الغير إستماع حفظ
004 - تابع الخطبة على خطبة الغير ونكاح الشغار إستماع حفظ
005 - نكاح الشغار والشروط في النكاح إستماع حفظ
العنوان إستماع حفظ
1 - الشريط الأول إستماع حفظ
2 - الشريط الثانى إستماع حفظ
3 - الشريط الثالث إستماع حفظ
4 - الشريط الرابع إستماع حفظ
5 - الشريط الخامس إستماع حفظ
العنوان إستماع حفظ
001 - بداية شرح معارج القبول إستماع حفظ
002 - أدلة الحياة البرزخية 1 إستماع حفظ
003 - أدلة الحياة البرزخية 2 إستماع حفظ
004 - الإيمان بالموت 1 إستماع حفظ
005 - الإيمان بالموت 2 إستماع حفظ
العنوان إستماع حفظ
01 - الشريط الأول إستماع حفظ
02 - الشريط الثانى إستماع حفظ
03 - الشريط الثالث إستماع حفظ
04 - الشريط الرابع إستماع حفظ
05 - الشريط الخامس إستماع حفظ




ملوك الآخرة
الفاروق عمر بن الخطاب:
هو عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبد العزى بن رياح بن قرط القرشي العدوي، كنيته أبو حفص، ولقبه الفاروق. ولد رضي الله عنه بعد عام الفيل بثلاث عشرة سنة. وكان من أشراف قريش في الجاهلية والمتحدث الرسمي باسمهم مع القبائل الأخرى.
لما بعث الله محمدا صلى الله عليه وسلم كان عمر شديدا عليه وعلى المسلمين، ثم كتب الله له الهداية فأسلم على يد النبي صلى الله عليه وسلم في دار الأرقم، في ذي الحجة سنة ست من البعثة، بعد إسلام حمزة رضي الله عنه بثلاثة أيام.
وكان النبي صلى الله عليه وسلم قد دعا : ''اللهم أعز الإسلام بأحب الرجلين إليك: عمر بن الخطاب أو عمرو بن هشام ـ يعني أبا جهل '' .
وخلاصة الروايات مع الجمع بينها ـ في إسلامه رضي الله عنه أنه التجأ ليلة إلى المبيت خارج بيته فجاء إلى الحرم ، ودخل في ستر الكعبة ، والنبي صلى الله عليه وسلم قائم يصلي وقد استفتح سورة ( الحاقة ) جعل عمر يستمع إلى القرآن ،ويعجب من تأليفه ، قال : فقلت ـ أي في نفسي ـ هذا والله شاعر كما قالت قريش ، قال : فقرأ : )إنه لقول رسول كريم وما هو بقول شاعر قليلا ما تؤمنون ( [ 41.40.69] قال : قلت : كاهن . قال ) لا بقول كاهن قليلا ما تذكرون تنزيل من رب العالمين ( إلى آخر السورة : قال فوقع الإسلام في قلبي .
كان هذا أول وقوع نواة الإسلام في قلبه ، لكن كانت قشرة النزعات الجاهلية ، والعصبية التقليدية والتعاظم بدين الآباء هي غالبة على مخ الحقيقة التي كان يتهامس بها قلبه ، فبقي مجدا في عمله ضد الإسلام ، غير مكترث بالشعور الذي يكمن وراء هذه القشرة .
وكان من حدة طبعه وفرط عداوته لرسول الله صلى الله عليه وسلم أنه خرج يوما متوشحا سيفه ، يريد القضاء على النبي صلى الله عليه وسلم فلقيه نعيم بن عبدالله النحام العدوي ، أو رجل من بني زهرة ، أو رجل من بني مخزوم ،فقال أين تعمد يا عمر ؟ قال . أريد أن أقتل محمدا قال : كيف تأمن من بني هاشم ومن بني زهرة وقد قتلت محمدا ؟ فقال له عمر : ما أراك إلا قد صبوت وتركت دينك الذي كنت عليه ، قال أفلا أدلك على العجب يا عمر ! إن أختك وختنك قد صبوا ، وتركا دينك الذي أنت عليه ، فمشى عمر دامرا حتى أتاهما وعندهما خباب بن الأرت معه صحيفه فيها )طه ( يقرئهما إياها ـ وكان يختلف إليهما ويقرئهما القرآن فلما سمع خباب حس عمر توارى في البيت ، وسترت فاطمة ـ أخت عمر ـ الصحيفة ، وكان قد سمع عمر حين دنا من البيت قراءة خباب إليهما ، فلما دخل عليهما قال : ما هذه الهينمة التي سمعتها عندكم ؟ فقالا : ما عدا حديثا تحدثناه بيننا . قال فعللكما قد صبوتما . فقال له ختنه : يا عمر أرأيت إن كان الحق في غير دينك ؟فوثب عمر على ختنه فوطئه وطأ شديدا . فجاءت أخته فرفعته عن زوجها فنفحها نفحة بيده ، فدمى وجهها ـ وفي رواية ابن إسحاق أنه ضربها فشجها ـ فقالت ـ وهي غضبى ـ : يا عمر إن كان الحق في غير دينك ، أشهد أن لا إله إلا الله ، وأشهد أن محمدا رسول الله .
فلما يئس عمر ، ورأى ما بأخته من الدم ندم واستحى ، وقال : أعطوني هذا الكتاب الذي عندكم فأقرؤه فقالت أخته : إنك رجس ، ولا يمسه إلا المطهرون ، فقم فاغتسل فقام فاغتسل ، ثم أخذ الكتاب ، فقرأ (بسم الله الرحمن الرحيم ) قال : أسماء طيبة طاهرة . ثم قرأ : ) طه ( حتى انتهى إلى قوله : ) ني أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدني وأقم الصلاة لذكرى ( فقال : ما أحسن هذا الكلام وأكرمه ؟ دلوني على محمد .
فلما سمع خباب قوله عمر خرج من البيت ، فقال : أبشر يا عمر ، فإنى أرجو أن تكون دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم لك ليلة الخميس ( اللهم أعز الإسلام بعمر بن الخطاب أو بأبي جهل بن هشام ) رسول الله صلى الله عليه وسلم في الدار التي في أصل الصفا .
فأخذ عمر سيفه ، فتوشحه ، ثم انطلق حتى أتى الدار ، فضرب الباب ، فقام رجل ينظر من خلل الباب فرآه متوشحا السيف ، فأخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم ، واستجمع القوم ، فقال لهم حمزة: مالكم ؟ قالوا : عمر ، فقال : وعمر ، افتحوا له الباب ، فإن كان جاء يريد خيرا بذلناه له ، وإن كان جاء يريد شرا قتلناه بسيفه ، ورسول الله صلى الله عليه وسلم داخل يوحى إليه فخرج إلى عمر حتى لقيه في الحجرة ، فأخذه بمجامع ثوبه وحمائل السيف ، ثم جبذه جبذة شديدة فقال أما أنت منتهيا يا عمر حتى ينزل الله بك من الخزي والنكال ما نزل بالوليد بن المغيرة ؟ اللهم ! هذا عمر بن الخطاب ، اللهم أعز الإسلام بعمر بن الخطاب فقال عمر : أشهد أن لا إله إلا الله ، وأنك رسول الله . وأسلم فكبر أهل الدار تكبيرة سمعها أهل المسجد .
كان عمر رضي الله عنه ذا شكيمة لا يرام ، وقد أثار إسلامه ضجة بين المشركين بالذلة ،والهوان ، وكسا المسلمين عزة وشرفا وسرورا.
روى ابن إسحاق بسنده عن عمر قال : لما أسلمت تذكرت أي أهل مكة أشد لرسول الله صلى الله عليه وسلم عداوة ، قال: قلت : أبو جهل ، فأتيت حتى ضربت عليه بابه فخرج إلي ، وقال أهلا وسهلا ، ما جاء بك ؟ قال : جئت لأخبرك أني قد آمنت بالله وبرسوله محمد ،وصدقت بما جاء به . قال فضرب الباب في وجهي ، وقال قبحك الله ، وقبح ما جئت به.
وبعد أن أسلم عمر استشار النبي صلى الله عليه وسلم في أن يخرج المسلمون ويعلنوا إسلامهم في المسجد الحرام فأذن له، وخرج المسلمون ـ وهم يومئذ أربعون رجلا ـ في صفين، يتقدم أحدهما حمزة بن عبد المطلب ويتقدم الثاني عمر بن الخطاب، وسماه النبي صلى الله عليه وسلم يومئذ بالفاروق. عن أيوب بن موسى قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ''إن الله جعل الحق على لسان عمر وقلبه، وهو الفاروق، فرق الله به بين الحق والباطل '' .
وبإسلامه رضي الله عنه قويت شوكة المسلمين وأعلنوا بإيمانهم، عن عبد الله بن مسعود قال: ''كان إسلام عمر فتحا، وكانت هجرته نصرا، وكانت إمارته رحمة. ولقد رأيتنا وما نستطيع أن نصلي في البيت حتى أسلم عمر، فلما أسلم عمر قاتلهم حتى تركونا فصلينا ''
وعندما جاء الأمر بالهجرة إلى المدينة هاجر عمر ، وتعمد أن يهاجر في العلن ليغيظ الكفار، فطاف بالبيت سبعا، ثم أتى المقام فصلى متمكنا، ثم وقف في كامل سلاحه وقال للمشركين: شاهت الوجوه، لا يرغم الله إلا هذه المعاطس ـ أي الأنوف ـ من أراد أن تثكله أمه، ويوتم ولده، ويرمل زوجته، فليلقني وراء هذا الوادي. فما تبعه أحد.
شهد عمر بن الخطاب جميع الغزوات مع النبي صلى الله عليه وسلم، وكان من أقرب الناس إلى قلبه، عن عبد الله بن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ''وزيراي من أهل السماء جبريل وميكائيل، ووزيراي من أهل الأرض أبو بكر وعمر '' . وقال: ''لو كان بعدي نبي لكان عمر بن الخطاب '' .
وعمر هو أحد المبشرين بالجنة، وهو أبو حفصة أم المؤمنين رضي الله عنها.
وكثيرا ما نزل القرآن الكريم موافقا لآراء عمر، عن عبد الله بن عمر قال: ''ما نزل بالناس أمر قط فقالوا فيه، وقال فيه عمر ـ أو قال ابن الخطاب ـ إلا نزل فيه القرآن على نحو ما قال عمر '' .
اشتهر رضي الله عنه بالزهد، وسعة العلم، والجرأة في الحق، وبعدما تولى الخلافة صار مضرب المثل في العدل في زمانه وإلى يوم الناس هذا. عن ابن عباس قال: أكثروا ذكر عمر، فإنكم إذا ذكرتموه ذكرتم العدل، وإذا ذكرتم العدل ذكرتم الله تبارك وتعالى.
تولى عمر خلافة المسلمين بعد وفاة أبي بكر الصديق رضي الله عنه، وذلك في السنة الثالثة عشر من الهجرة، ودامت خلافته عشر سنوات وستة أشهر وخمس ليال. وفي عهده أصبحت دولة الإسلام الدولة العظمى الأولى في العالم، حيث تمت الفتوحات التي بدأت في عهد أبي بكر رضي الله عنه، وكسرت شوكة الروم، وزالت دولة الفرس نهائيا من الوجود؛ ففتح العراق، والشام، ومصر، والجزيرة، وديار بكر، وأرمينية، وأرانيه، وبلاد الجبال، وبلاد فارس، وخوزستان، وغيرها.
وأدر عمر العطاء على الناس، وجعل نفسه بمنزلة الأجير وكآحاد المسلمين في بيت المال.
وكان عمر بن الخطاب أعسر يسر: يعمل بيديه، وكان أصلع طويلا، أبيض البشرة، إلا أن لون بشرته تغير عام الرمادة ـ عام الشدة والقحط ـ لأنه أكثر من أكل الزيت، وحرم على نفسه السمن واللبن حتى يخصب الناس وتنصلح أحوالهم؛ فتغير لونه لذلك.
وهو أول من سمي بأمير المؤمنين، وأول من اتخذ التاريخ الهجري ، وأول من جمع الناس على قيام رمضان، وأول من دون الدواوين في الدولة الإسلامية.
استشهد رضي الله عنه بعد أن طعن يوم الأربعاء لأربع ليال بقين من ذي الحجة سنة ثلاث وعشرين من الهجرة، وهو ابن ثلاث وستين سنة، طعنه أبو لؤلؤة المجوسي وهو يصلي بالناس، وقال عمر حين عرف شخصية قاتله: الحمد لله الذي لم يجعل منيتي بيد رجل يدعي الإسلام!
ومكث ثلاثا، ثم دفن يوم الأحد صباح هلال المحرم سنة أربع وعشرين، بجوار قبري النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبه أبي بكر رضي الله عنه.

Dimofinf Player

هل تعلم . . .
الشنتو هو اسم ديانة يابانية يعني اسمها : الطريق إلى الآلـهـة.

تعريفات قرآنية
من أشهر كتب التفسير بالرأي
مفاتيح الغيب للرازي،
وأنوار التنـزيل
وأسرار التأويل للبيضاوي،
وتفسير الجلالين: للمحلي والسيوطي،
والكشاف للزمخشري،
والجامع لأحكام القرآن للقرطبي،
وروح المعاني للألوسي،
وتفسير النسفي،
وتفسير الخازن،
وفتح القدير للشوكاني.
من أشهر التفاسير في العصر الحديث:
في ظلال القرآن لسيد قطب،
وتفسير المنار لمحمد رشيد رضا،
والتفسير الواضح لمحمد محمود حجازي،
والتفسير البياني للقرآن الكريم لعائشة عبد الرحمن بنت الشاطئ،
والمنتخب للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية بالقاهرة،
وأيسر التفاسير لأبي بكر الجزائري،
وصفوة التفاسير لمحمد علي الصابوني،
والتفسير المنير والوجيز لوهبة الزحيلي،
و التفسير الوسيط لمجمع البحوث الإسلامية .

أوامر ونواهى
إقامة الحدود من النهي عن المنكر
ومن النهي عن المنكر إقامة الحدود على من خرج من شريعة الله ويجب على أولي الأمر وهم علماء كل طائفة وأمراؤها ومشايخها أن يقوموا على عامتهم ويأمروهم بالمعروف وينهوهم عن المنكر فيأمرونهم بما أمر الله به ورسوله مثل شرائع الإسلام وهي الصلوات الخمس في مواقيتها وكذلك الصدقات المشروعة والصوم المشروع وحج البيت الحرام ومثل الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والإيمان بالقدر خيره وشره ومثل الإحسان وهو أن تعبد الله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك ومثل ما أمر الله به ورسوله من الأمور الباطنة والظاهرة آ ومثل إخلاص الدين لله والتوكل على الله وأن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما والرجاء لرحمة الله والخشية من عذابه والصبر لحكم الله والتسليم لأمر الله ومثل صدق الحديث والوفاء بالعهود وأداء الأمانات إلى أهلها وبر الوالدين وصلة الأرحام والتعاون على البر والتقوى والإحسان إلى الجار واليتيم والمسكين وابن السبيل والصاحب والزوجة والمملوك والعدل في المقال والفعال ثم الندب إلى مكارم الأخلاق مثل أن تصل من قطعك وتعطى من حرمك وتعفو عمن ظلمك ومن الأمر بالمعروف كذلك الأمر بالائتلاف والاجتماع والنهي عن الاختلاف والفرقة وغير ذلك

البث المباشر
البث المباشر



إحصائيات
الأخبار والفتاوى 1
المقالات
الصور 736
المرئيات 9
الصوتيات 1826



نصائح طبية
للجرب
تؤخذ خمسة رؤوس ثوم، وتفرم، ثم تعجن في شحم الغنم أو البقر أو الجاموس، ويدهن به مكان الجرب من المساء إلى الصباح إثر حمام ساخن مع الاستمرار تباعاً لمدة أسبوع، فإنه ينقي الجسم تماماً.

للتسجيل بالقائمة البريدية

3
ذو القعدة
1435 هـ

بحث جوجل

مواقيت الصلاة
استعلم عن مدينة اُخرى

الأذكار
عند سماع المؤذن
يقول مثل مايقول المؤذن إلا في حي على الصلاة ، وحي على الفلاح فيبدلها بـلاحول ولاقوة إلا باللهمن قال حين يسمع المؤذن : أشهد (وفي رواية وأنا أشهد) أن لا إله إلا الله ، وحده لا شريك له ، وأن محمد عبده ورسوله ، رضيت بالله رباً ، وبمحمداً رسولاً وبالأسلام ديناً غُفر له ذنبه

معاني الأسماء
مرقال
مغعال من قولهم : ارقل البعير ، فهو مرقل ، وهو مشى فوق الخبب، شبيه بالجمز والرقلة: النحلة الطويلة.

معجم الكلمات
النبش :
ـ النَّبْشُ: إبرازُ المَسْتُورِ، وكَشْفُ الشيء عن الشيء، ومنه: النَّبَّاشُ، واسْتِخْرَاجُ الحديثِ، والاكتسابُ. ـ ونَبَشَهُ بسَهْمٍ: رماهُ فلم يُصِبْهُ، وبالكسر: شجرٌ كالصَّنَوْبَرِ أرْزَنُ من الآبَنُوسِ، وبالتحريك: الجَمَلُ الذي في خُفِّهِ أثَرٌ يَتَبَيَّن في الأرض. ـ ونُبَيْشَةُ الخَبَرِ، كجُهَيْنَةَ، وهَوْذَةُ بنُ نُبَيْشَةَ: صحابيَّانِ، وابنُ حَبيبٍ: رَفيقٌ لامرِئ القَيْسِ إلى قَيْصَرَ، وسَمَّوْا: نُبَاشَةَ ونابِشاً. ـ والأُنْبُوشُ، بالضم: أصْلُ البَقْلِ المَنْبُوشِ، أو الشجرُ المُقْتَلَعُ بأصْلِهِ وعُروقِهِ ـ ج: أنابيشُ (والنَّبَّاشُ بنُ زُرارَةَ، ومالِكُ بنُ زُرارَةَ بنِ النَّبَّاشِ، وأبو هالَةَ بنُ النَّبَّاشِ بنِ زُرارَةَ، أو زُرارَةُ ابنُ النَّبَّاشِ، أو مالِكُ بنُ النَّبَّاشِ بنِ زُرارَةَ، زَوْجُ خَديجَةَ، والِدُ هِنْدِ بنِ أبي هالَةَ الصحابِيِّ، رَبيبِ رسولِ الله، صلى الله عليه وسلم)

العملات بالدرهم الإماراتى
ريال سعودي0.979
دولار 3.673
يورو4.842
ج.استرليني6.093
ين ياباني0.035
ج. مصري0.514

الصوتيات الاكثر مشاهدةً

الصوتيات الاكثر اهداءً

الصوتيات الافضل تقييماً

الصوتيات الاكثر تنزيلاً

الصوتيات الاكثر ترشيحاً